مكرمة ملكية.. هل حقاً سيتم رفع معاش الضمان الاجتماعي كبادرة إنسانية في رمضان؟

نظام الضمان الاجتماعي هو مؤسسة مبنية على أسس شرعية تسعى إلى تحقيق الرعاية الاجتماعية الشاملة وتقديم الدعم للفئات الأكثر احتياجا بما في ذلك الفقراء الذين يستحقون الزكاة.

ويتضمن هذا النظام تقديم الدعم المالي والتأهيل والتدريب، بالإضافة إلى خلق فرص العمل المناسبة بهدف تحسين نوعية حياتهم الاجتماعية والاقتصادية والصحية.

في هذا المقال سنجيب على الأسئلة المطروحة حول إمكانية رفع الضمان الاجتماعي خلال شهر رمضان المبارك، كما سنتعرف على شروط الضمان الاجتماعي المتطور الجديد.

تقديم الدعم من خلال رفع حد الضمان الاجتماعي

ومن المتوقع فعلياً أن تصدر المنحة الملكية في شهر رمضان المبارك، لكن حتى الآن لم يصدر الأمر بعد، وتأتي هذه التوقعات بعد موافقة وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية على زيادة في المنح الاجتماعية بنسبة 20%. تم تطوير المعاش الضماني منذ نوفمبر 2023، استجابة للأوامر الملكية الصادرة في ذلك الوقت. كخطوة في إطار تقديم الدعم الإضافي لمستفيدي حساب المواطن حتى نهاية عام 2024، والذي بموجبه ارتفع مبلغ الضمان المطور للأسر إلى 1320 ريالاً بدلاً من 1100 ريال السابقة، فيما يحصل المستفيد الفردي على 660 ريالاً ريال بدلاً من 550 ريال.

ما هي الشروط المطلوبة وكيفية التأهل؟

اعتمدت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية مجموعة من المعايير والشروط المحددة للتأهل للضمان الاجتماعي المتقدم. وتشمل هذه المعايير ما يلي:

  1. يجب أن يكون المتقدم مواطناً سعودياً ويحمل إقامة دائمة في المملكة. يُعفى من شرط الجنسية في حال عدم تفعيل بطاقات التنقل للأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة.
  2. الأرامل والمطلقات من الجنسيات الأجنبية لزوج سعودي.
  3. ألا يعيش مقدم الطلب في الملاجئ.
  4. لا يجوز سجن مقدم الطلب.
  5. وجود سكن منفصل للمتقدم وأسرته، مع توثيق عقد الإيجار عبر المنصة الإلكترونية.
  6. يجب ألا يمتلك المتقدم عقارات أو أصول ذات قيمة مالية عالية.
  7. إن عدم تجاوز دخل الأسرة حد الضمان هو شرط أساسي للاستحقاق.
  8. وجود حساب بنكي نشط لاستلام المعاش الشهري المستحق.
  9. الالتزام ببرامج التدريب والتأهيل التي تقدمها وزارة الموارد البشرية للمستفيدين المستحقين.

نظام الضمان الاجتماعي هو مؤسسة مبنية على أسس شرعية تسعى إلى تحقيق الرعاية الاجتماعية الشاملة وتقديم الدعم للفئات الأكثر احتياجا بما في ذلك الفقراء الذين يستحقون الزكاة.

ويتضمن هذا النظام تقديم الدعم المالي والتأهيل والتدريب، بالإضافة إلى خلق فرص العمل المناسبة بهدف تحسين نوعية حياتهم الاجتماعية والاقتصادية والصحية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.